05

ربيع الأول 1439
الموافق 23 نوفمبر 2017

القائمة الرئيسية

تواصل معنا

هاتف : 0164042766
تحويلة : 2766
فاكس : 0164042955
البريد الإلكتروني : [email protected]
آخر تحديث السبت, 2017/07/01 - 09:51

كلمة وكالة الكلية للدراسات العليا والبحث العلمي

تحظى العلوم الطبية على اختلاف تخصصاتها وتطبيقاتها بعناية فريدة من قبل المسئولين في بلادنا حماها الله ، ويأتي هذا الاهتمام إيماناً من المسئولين بأهمية هذه التخصصات والحاجة الماسة لتوطينها في المملكة العربية السعودية ، كما تتنوع أوجه هذا الاهتمام على مختلف الأصعدة من حيث افتتاح الكليات والأقسام العلمية التي تدرّس هذه التخصصات في مختلف مناطق المملكة ومحافظاتها ، واستقطاب الخبرات الأكاديمية المتميزة ، وتوفير التقنيات المتقدمة التي تخدم هذه التخصصات وإتاحتها للدارسين والباحثين ، إضافة إلى تشجيع الابتعاث لدراسة هذه التخصصات في الجامعات المتميزة في مختلف دول العالم.

ولذا فلم يكن غريباً على قيادة هذه الجامعة الفتيّة أن تمنح قدراً كبيراً من اهتمامها بكلية العلوم الطبية التطبيقية بفرعيها من الطلاب والطالبات من حيث افتتاح عدد من الأقسام العلمية التي تحظى بالأولوية من حيث الاحتياج لها في المملكة ، والشروع في بناء أكبر كلية للعلوم الطبية التطبيقية على مستوى المملكة ، وتوفير طواقم من أعضاء هيئة التدريس المتميزين ، وتعيين ما يزيد أربعة وأربعين معيداً ومحاضراً من الجنسين في جميع تخصصات الكلية المختلفة ، بل وحرصت قيادة الجامعة على ابتعاثهم لبرامج الدراسات العليا في الولايات المتحدة الأمريكية وكندا وبريطانيا وإيرلندا وأستراليا وماليزيا ليعودوا متسلحين بالمعرفة والخبرات العلمية ، ويسهموا في تقديم ما تمكنوا فيه من تخصصات إلى أبنائهم الطلبة والطالبات ، ويخدموا مجتمعهم في إجراء البحوث والدراسات المتخصصة لتقديم الحلول المناسبة للمشكلات والظواهر ذات الصلة بالجوانب الطبية في المملكة بإذن الله تعالى.

ولا غرو أن ينعكس هذا الاهتمام بشكل إيجابي جداً على الكلية بحمد الله تعالى ، حيث سعت الكلية بكل طاقاتها ومن خلال وكالاتها المختلفة التعليمية والجودة والدراسات العليا والبحث العلمي لتحقيق الكثير من الطموحات المنوطة بها والقيام بالأدوار المأمولة منها ، وأشير إلى شيء من هذه الجهود فيما يخص أعمال وكالة الكلية للدراسات العليا والبحث العلمي ، فها هي الكلية تحقق بأساتذتها وطلابها وطالباتها عدداً من الجوائز المحلية والعالمية في مجال الابتكار ، وتسجّل عدداً من براءات الاختراع لدى مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية ، وينشر أساتذتها ما يزيد عن خمسين ورقة علمية في المجالات الطبية المختلفة ، ويشاركون بها في العديد من المؤتمرات المحلية والعالمية ، إضافة إلى حرص الكلية على العمل جنباً إلى جنب مع وكالات الجامعة في بناء الخطط والبرامج المستقبلية للدبلومات العليا والماجستير في عدد من التخصصات كالأجهزة الطبية والوبائيات والتثقيف الصحي ، كما لم تكن الكلية بعيدة عن تلمّس احتياجات المجتمع الذي يحيط بها سواءً من طلاب الجامعة وأساتذتها أو من البيئة المحيطة بالجامعة وتقديم الرسائل التوعوية بالوسائل العلمية الممكنة من الحملات التوعوية والمحاضرات والمطبوعات وغيرها.

إن من توفيق الله تعالى أن تأتي هذه الكلمة متزامنة مع عودة أول مبتعثي الكلية بشهادة الدكتوراة في تخصص علوم الأشعة ، ولعلها من الفأل الحسن بعودة جميع مبتعثينا بشهاداتهم العليا – قريباً بإذن الله تعالى - ليشاركوا بفاعلية عالية في تحقيق طموحات الكلية ووكالة الكلية للدراسات العليا والبحث العلمي على وجه الخصوص في تحقيق مهامها الرئيسة الثلاث من افتتاح برامج الدراسات العليا للماجستير والدكتوراة في تخصصات الكلية المختلفة وكذلك في دفع عجلة البحث العلمي والابتكار والإشراف على الرسائل العلمية ، دون غفلة أو تقصير في خدمة المجتمع الذي نأمل أن نشاركه تحقيق أحلامه وبناء جسور من الثقة والرضا من خلال تقديم الحلول الممكنة لعلاج ما يمكن من مشكلاته الصحية المؤرّقة.

إن لنا في وكالة الكلية طموحات لا يحدها حدّ ، نسعى بما أوتينا من قوة بجهود أبناء الكلية المخلصين من أساتذة وطلاب إلى تحقيقها ، لنكون بإذن الله تعالى في مستوى الطموحات المأمولة من قيادة الجامعة ، آملين أن تصحبنا معية المولى سبحانه وتعالى وعونه وتوفيقه وتسديده ، وإن لم يكن عون من الله للفتى فأول ما يجني عليه اجتهاده .

والله الموفق والهادي إلى سواء السبيل

 

                                                                       وكيل الكلية للدراسات العليا والبحث العلمي

 

                                                                             د. عبدالعزيز بن عبدالله الدخيّل