11

ربيع الأول 1440
الموافق 19 نوفمبر 2018

أرشيف الأخبار

0 0 0 Share
آخر تحديث الاثنين, 2018/11/05 - 09:32

الجامعة توقع مذكرة تفاهم لتطوير الشراكة مع وزارة الداخلية ممثلة في المديرية العامة للسجون

20 صفر 1440

وقَّعت الجامعةُ ممثلة بوكالة الجامعة للشؤون التعليمية مذكرةَ تفاهمٍ مع المديرية العامة للسجون بالمملكة ، وحضر مراسم توقيع المذكرة معالي مدير الجامعة الدكتور خالد بن سعد المقرن مدير الجامعة ووكلاء الجامعة وعمداء الكليات والعمادات المساندة ومدراء العموم ، كما حضر من جانب المديرية العامة للسجون سعادة اللواء محمد بن علي الأسمري مدير عام السجون بالمملكة , وسعادة مدير مديرية سجون منطقة الرياض العميد علي بن محمد آل قوت , وسعادة مدير العلاقات العامة والإعلام في سجون منطقة الرياض العقيد محمد بن عبدالله الدبل, وسعادة مدير سجن محافظة المجمعة العقيد بنيان محمد العمر وسعادة مدير الإصلاح والتأهيل في سجون منطقة الرياض المقدم عبدالعزيز بن فواز التميمي , وسعادة مدير مكتب مدير عام السجون بالمملكة العقيد ناصر الزهراني ، هذا وكان الحفل الخطابي الذي أعد بهذه المناسبة قد بدأ بكلمة لوكيل الجامعة للشؤون التعليمية الدكتور أحمد بن علي الرميح عبّر فيها عن سعادته بتوقيع مذكرة التفاهم بين الجامعة والإدارة العامة للسجون بالمملكة, وذكر سعادته أنهم يتوقعون أن يستفيد منها عدد كبير من نزلاء السجون , وأوضح أن بنود الاتفاقية تهدف بأن تقوم الجامعة بتقديم عدد من الخدمات التعليمية ومنها : إقامة برامج بكالوريوس في بعض التخصصات حسب أعداد النزلاء ورغباتهم بما لا يؤثر سلباً على العملية التعليمية ، وإقامة برامج دبلوم في تخصصات ( سنة / سنتين ) في تخصصات الموارد البشرية والحاسب الآلي ، وإقامة دورات تدريبية طويلة وقصيرة في تخصصات الموارد البشرية والحاسب الآلي واللغة الإنجليزية وريادة الأعمال ، كما تهدف إلى تجهيز معامل تدريسية وقاعات تعليمية وورش تدريبية مما يسهل بالإيفاء بمتطلبات المذكرة لمنح الفرصة لطلاب الجامعة الذين شاءت لهم أقدار الله بأن يصدر بحقهم محكوميات بأن يستمروا في إكمال دراستهم خلال فترة هذه المحكومية ، كما ذكر سعادته أن المذكرة تنص على مراعاة النزلاء في اشتراطات القبول بحيث يتجاوز عن النسبة المكافئة والموزونة بمقدار 3 درجات مئوية, وأن يكون استثناء الطلبة الحاصلين على الثانوية العامة لعشر سنوات بدلاً من خمس سنوات ، وفي نهاية حديثه قدم شكره لمعالي مدير الجامعة, ولمدير عام السجون بالمملكة, ومدير عام سجون منطقة الرياض, ومدير سجن محافظة المجمعة على جهودهم في إنجاح هذه المذكرة ، بعد ذلك ألقى سعادة اللواء محمد بن علي الأسمري مدير عام السجون بالمملكة كلمة تحدث فيها عن الخطة الإستراتيجية للمديرية العامة للسجون , والتي تم تدشينها غرة محرم برعاية كريمة من سمو وزير الداخلية ، مبيناً بأن هذه الخطة تعتمد على أربعة محاور رئيسة وهي : التصنيف ، والبنية التحتية ، والتقنية ، ومحور الشراكات , معتبراً هذا المحور ذو أهمية بالغة لما له من دور كبير في تطوير وتحسين الأداء ، حيث يتطلب العمل في إعادة تأهيل السجناء إلى العديد من الخبرات وتضافر الجهود , وذلك نظراً لطبيعتهم من أجل إعادتهم إلى المجتمع كمخرجات إيجابية . كما أوضح خلال كلمته بأن برنامج التحول الوطني 2020 ورؤية المملكة 2030 وضعت على المديرية العامة للسجون بأن تبدأ خطة تأهيل وإصلاح وتكون خطة إستراتيجية بشراكات عالية المستوى , كما تم تشكيل لجنة عليا لمتابعة هذه الشراكات ، تلا ذلك كلمة لمعالي مدير الجامعة الدكتور خالد بن سعد المقرن رحب فيها بأصحاب السعادة الضيوف وبوكلاء الجامعة وعمداء الكليات والعمادات ومدراء العموم , واعتبر توقيع هذه المذكرة تندرج ضمن رسالة الجامعة والتزامها بتقديم برامج تعليمية نوعية ، ودعم المبادرات المجتمعية التي تُسهم في تحقيق التنمية المستدامة , وهو أمر لم يكن ليتحقق لولا فضل الله سبحانه وتعالى أولاً وأخيراً ثم بهمة الرجال المخلصين في المديرية العامة للسجون ، كما أشاد معاليه بأهداف هذه المذكرة وتركيزها على تنمية وتطوير العنصر البشري , والذي يعدُّ من أهم أهداف التنمية والتطوير التي تراعيها الدول والحكومات المتقدمة ، وأضاف معاليه أنهم سعيدون في الجامعة بتوقيع الشراكات مع الجهات الحكومية فيما يساهم بتحقيق التنمية ودفع عجلة النمو والتطوير وفق رؤية المملكة 2030 , وأنهم في جامعة المجمعة عاقدون العزم على تحقيق رسالتهم ، بعد ذلك تم توقيع مذكرة التفاهم بين الطرفين .