23

صفر 1441
الموافق 22 أكتوبر 2019

كلية الهندسة تشارك في فعالية اليوم الوطني 89 والذي نظمته لجنة التنمية الاجتماعية الاهلية بحرمة

القائمة الرئيسية

تواصل معنا

هاتف : 0164042508
تحويلة : 2508
فاكس : 0164042750
البريد الإلكتروني : [email protected]
آخر تحديث الأحد, 2019/10/06 - 16:52

كلية الهندسة تشارك في فعالية اليوم الوطني 89 والذي نظمته لجنة التنمية الاجتماعية الاهلية بحرمة

بموافقة معالي مدير الجامعة الدكتور خالد بن سعد المقرن. شاركت الكلية في فعالية اليوم الوطني التاسع والثمانين للمملكة، والتي جرت في يوم الاثنين بتاريخ 24/1/1441هـ الموافق 23/9/2019م والتي نظمتها لجنة التنمية الاجتماعية الاهلية بحرمة، وذلك في الحديقة العامة بمركز حرمة.

وشارك في الفعالية الوطنية الكبيرة كلاً من الكلية، ومستشفى الملك خالد بمحافظة المجمعة والدفاع المدني بمحافظة المجمعة وجمعية انسان لرعاية الايتام، وبرعاية رئيس مركز حرمة سعادة الأستاذ سعود بن عبد العزيز الماضي، وبحضور سعادة رئيس بلدية محافظة المجمعة المهندس فهد بن عبد الله الرميح.

ومثّل كلية الهندسة في الفعالية كلاً من مدير الشؤون الإدارية والمالية الاستاذ مؤيد بن عبد الله الجاسر، ومنسق لجنة خدمة المجتمع بقسم الهندسة الكهربائية الدكتور احمد جلال، وعضو اللجنة الدكتور محمد زبير، وعضو وحدة العلاقات والتوثيق في الكلية الأستاذ عبد الرحمن بن عثمان الجبر.

واشتملت الفعالية الوطنية على أعمال مسرحية وطنية قدمتها فرقة مسرحية، كما اشتمل الحفل على عروض للخيول العربية، إضافة الى الالعاب الهوائية والأكروباتية.

وشاركت كلية الهندسة في الفعالية الوطنية الكبيرة بتوزيع منشور تثقيفي عن السلامة من الأخطار الكهربائية في المنازل، وترشيد استهلاك الطاقة في المنازل، والذي قامت بإعداده وحدة خدمة المجتمع في الكلية، كما واشتمل المنشور على مواضيع مهمة في طرق الوقاية والسلامة من الكهرباء في المطابخ والحمامات والطريقة الصحيحة للتعامل مع سخانات المياه الكهربائية ومقابس الكهرباء والاجهزة الكهربائية المحمولة، وطرق الاسعافات الأولية في حالات الصدمة الكهربائية.

وقد أشاد زوار ركن الكلية بهذه اللفتة المجتمعية الجميلة من كلية الهندسة تجاه المجتمع المحلي، حيث أثنى الحضور على المحتويات المهمة للمنشور التثقيفي، وما يتضمنه من فوائد كبيرة للمجتمع في مجال التعامل مع الكهرباء في المنازل، والوقاية من أخطارها على الفرد والمجتمع.